4 أشقاء قتلوا نديمهم بمولاي يعقوب

فاس: رضا حمد الله

وضع ثلاثيني رهن الحراسة النظرية لدى الضابطة القضائية للدرك الملكي ببنسودة بفاس، بعد اعتقاله أمس (الاثنين) لتورطه وأشقائه الثلاثة المبحوث عنهم، في قتل شاب في منتصف عقده الثالث، بالقطب الحضري لرأس الماء بجماعة عين الشقف بإقليم مولاي يعقوب، بسبب خلاف مستفحل.

ورغم خطورته وكونه من ذوي السوابق المتعددة في الضرب والجرح والاتجار في المخدرات، فإنه لم يبدي أي مقاومة أو عنف لعناصر الدرك الملكي من سريتي بنسودة ومولاي يعقوب، التي تنجدت لإيقافه، بعدما حاصرت وطوقت منزله في حي الانبعاث ضاحية فاس.

وتسابق عناصر الدرك الزمن لاعتقال الأشقاء الثلاثة الآخرين الذين فروا إلى وجهة مجهولة، بعدما وجهوا طعنات إلى أنحاء مختلف من جسمه ليلة الأحد/الاثنين، قبل نقله إلى قسم المستعجلات بالمركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني بفاس، حيث وافته المنية زوال أمس الثلاثاء.

وأصيب الضحية، عمره 25 سنة، بجرح غائر في رأسه كان سببا رئيسيا في وفاته، بعدما هوى عليه أحد الإخوة الأربعة، بسيف بعد نزاعهما لأسباب مجهولة يرجح أن تكون لها علاقة بحسابات شخصية سابقة.

المصدر

أضف تعليقك

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

تعليقات

0