موظفة شبح بمقاطعة سباتة تثير غضب الساكنة

تمكن رئيس مدير المصالح السابق، بمجلس مقاطعة سباتة بالدار البيضاء، من توظيف زوجته شبحا بنفس الجماعة التي كان مسؤولا عن تدبير شؤون موظفيها،بدون أن تحضر لمقر عملها منذ توظيفها بهذه الجماعة.

وتظل الموظفة الشبح تتلقى راتبها من المال العام وكل الساكنة تعلم بذلك،الشيء الذي خلق سخطا عارما وسط فعاليات المجتمع المدني التي ترفض أن يتم تبديد المال العام بهذه الجماعة بدون وجه حق،وأن لا يجوز أن يتلقى أي موظف لراتب شهري بدون أن يقوم بأي مهام عن ذلك.

وتحدث مصادر مطلعة أن جمعيات المجتمع المدني بتراب بمقاطعة سباتة ستراسل المصالح المركزية لوزارة الداخلية لإطلاعها على أمر الموظفة التي لم يسبق لها أن وطئت رجلها مقر الجماعة ولازالت تتلقى راتبا شهريا من المال العام المخصص لتدبير شؤون الساكنة بسباتة.

و رفضت العديد من الأصوات وجود موظف شبح بهذه الجماعة في الوقت الذي تتصدى وزارة الداخلية لهذه الخروقات التي لم تعد مستساغة حاليا ونحن في مطلع القرن 22 فإلى متى سوف يظل التسيب وهدر المال العام تحت حماية منتخبين لأغراض يعلمها هم.

أضف تعليقك

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

تعليقات

0