قادر الجابوني والطاليني يختتمون مهرجان المتوسطي للناظور

اختتمت يوم أمس فعاليات اليوم الرابع لمهرجان ” المتوسطي للناظور ” في دورته الخامسة ، واستطاع الحفل الفني الذي أحياه كل من الفنان الامازيغي حسن تيسغناس و شاب قادر الجابوني و الفنان رضا الطلياني أن يستقطب عشرات الآلاف من الجماهير التي حجت من مختلف مدن المملكة ومن الخارج للاستمتاع بأجمل أغاني الامازيغية وأغاني الراي.

افتتح الفنان الامازيغي حسن تيسغناس حفل اختتام في فضاء كورنيش وسط الناظور حيث أتحف الجماهير الحاضرة بأجمل وأشهر الأغاني الامازيغية التي تفاعل معها الحضور بالرقص والغناء.

ووسط هذا الجو احتفالي أبهر الشاب قادر الجابوني الجماهير الغفيرة بمنصة المهرجان المتوسطي في ليلة صاخبة بامتياز تغنى فيها بأغاني من ربرتواره الفني نالت إعجاب واستحسان الجمهور. وكان مسك الختام صعود نجم الراي رضا طاليني الذي ردد معه الجمهور الناظوري أشهر أغانيه كأغنية ”بابور يامون امور” ”خبز الدار ” ”وجوزيفين ”وأغاني أخرى قدمها رضا طاليني على مدار أزيد من ساعة، تواصل فيها مع جمهوره في جو حماسي مثير لم تشهد مدينة الناظور مثله له.

أيضا شارك ديدجي الذي قدم عروض متنوعة اتحف بها الجماهير الحاضرة من خلال المزج بين العديد من إيقاعات الموسيقى المغربية التقليدية.

في نفس السياق تكريم ابن مدينة ناظور البطل المغربي والقاري في حمل الاثقال “موسى الدارديز”، والذي سيشارك في بطولة العالم التي ستقام شهر أكتوبر بأوكرانيا.

أضف تعليقك

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

تعليقات

0