فدرالية اليسار تثمن الموقف الجديد لإسبانيا من قضية الصحراء المغربية


سجلت فدرالية اليسار، إيجابياً الموقف الجديد للدولة الإسبانية من قضية الصحراء المغربية، مؤكدةً أن مدريد لا ازالت مطالبة بلعب دورها كاملا في دعم الوحدة الترابية المغربية بحكم مسؤولياتها التاريخية”.

وأكدت الفدرالية في بيان لها أصدرته عقب اجتماع هيئتها التقريرية، على أن “ربط الدفاع عن السيادة الوطنية بالديمقراطية والعدالة الاجتماعية وحده الكفيل بمواجهة التحديات الجيوسياسية وحسم قضية الوحدة الترابية بشكل نهائي”.

ومن جهة أخرى شددت فدرالية اليسار على أن “تفاقم الأزمة الاجتماعية على جميع المستويات، لا يعود فقط لتداعيات جائحة كورونا والجفاف والتحولات الجيواستراتيجية في العالم، بل هي في العمق نتيجة اختيارات فاسدة، واختلالات بنيوية عميقة تتحمل مسؤوليتها الطبقة الحاكمة بسبب تغييبها للديمقراطية الحقيقية والإصلاحات الجوهرية المطلوبة، وقد أكدت الانتخابات الأخيرة مدى تغول لوبيات الفساد، بإفرازها لمشهد سياسي بئيس وحكومة لا تعبر عن الإرادة الحقيقية لفئات واسعة من الشعب المغربي”.

وأعلنت الفدرالية على أنه “تتويجا لهذا المسار النضالي للفيدرالية قررت الهيأة التقريرية تكوين اللجنة التحضيرية للمؤتمر الاندماجي لتهييئ كل الشروط الضرورية لنجاحه أيام 16 و17 و18 دجنبر 2022، وتهيب بكافة مناضلات ومناضلي مكونات الفيدرالية التحلي بروح المسؤولية والوعي بدقة المرحلة لبناء حزب يساري معبر بقوة عن إرادة التغيير الديمقراطي ببلادنا في أفق بناء المجتمع الاشتراكي، مجتمع الحرية والديموقراطية والكرامة والمساوة”.

 

التعليقات على فدرالية اليسار تثمن الموقف الجديد لإسبانيا من قضية الصحراء المغربية مغلقة



Source link

أضف تعليقك

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

تعليقات

0