غموض يلف علاقة صاحب معصرة بقائد عين عائشة المعتقل بتهمة الارتشاء

فاس: رضا حمد الله

حصلت “الجريدة 24” على معطيات جديدة تخص اعتقال قائد عين عائشة بتاونات متلبسا بالارتشاء واستغلال النفوذ، بعد اتصال صاحب معصرة للزيتون بالخط الأخضر للتبليغ عن ابتزازه بداعي غض الطرف عن تصريفه العشوائي لمرج الزيتون المتسرب من معصرته.

وأكدت وجود غموض يلف أسباب الإيقاع بالقائد المتزوج من قائدة بتاونات والأب لطفلين صغيرين، وظروف ضبط مليون سنتيم بمنزله بعد اعتقاله من طرف الضابطة القضائية لما كان يهم بمغادرته منزله الوظيفي بالقيادة، وحجز المبلغ بنفس أرقام الأوراق النقدية.

وأوضحت أن علاقة القائد الوافد على القيادة من مدينة جنوبية، كانت على ما يرام مع صاحب المعصرة المتحدر من منطقة عين مديونة بالإقليم نفسه، بعد فترة توتر عرفتها سابقا بمجرد حلوله بالمنطقة، وإنجاز عدة محاضر مخالفات لهذه المعصرة.

وأشارت إلى أن صاحب المعصرة السليمة الاشتغال بعد تلك المخالفات المسطرة، كان يرتاد باستمرار على منزل القائد ويستضيفه، بل تناولا قهوتهما بمقهى بالمنطقة وتتبعها مباراة في كرة القدم في الليلة نفسها، لضبطه واعتقاله واقتياده لفاس للاستماع إليه.

وأوضحت أن غموضا يلف ظروف تسليم المشتكي المبلغ المالي للقائد الذي أودع سجن بوركايز من طرف قاضي التحقيق المكلف بالجرائم المالية في انتظار جلسة التحقيق التفصيلي معه في 25 دجنبر الجاري، فيما لم يستأنف قرار إيداعه.

المصدر

أضف تعليقك

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

تعليقات

0