رشيد العلالي ينجح في أول تجربة من خلال عرضه الجديد

حقق الاعلامي والكوميدي رشيد العلالي نجاحا باهرا من خلال عرضه الجديد “رشيد كوميدي شو والذي أقيم يوم الجمعة 26 فبراير 2016 بمدينة الدار البيضاء حيث نقل من خلاله “رشيد شو”من استوديو القناة الثانية والذي يطل من خلال شاشتها على الجمهور المغرب والعالمي الى خشبة مسرح محمد السادس بالبيضاء ،ليعانق جمهوره الواسع بشكل مباشر في احتفالية رائعة جعلت المسرح يمتلأ عن أخره وهذا ما أعطى إنطباعا متميزا لدى رشيد العلالي حيث قال:” احسست بفرح كبير وغبطة شديدة عند رؤيتي الجمهور وكيفية الإستقبال الذي حضيت به من طرفهم وهذا وان دل على شيء فإنما يدل على أننا نسير بخطى ثابتة في مسيرة النجاح ”

وقد صرح رشيد العلالي بان العرض قد شمل العديد من المفاجآت أهمها دعوة الشباب الهاوي الى المشاركة بشكل مباشر وتقديم عروضه في مجال الفكاهة هذا العرض الذي كان من انتاج تو كوم فسح المجال للمبتدئين من أجل إبراز مواهبهم واللذين أبانوا عن إبداعهم وشمل العرض مشاركة كل من زهير الزير و مهدي شهاب وكاما و قمر السعداوي و الشركي بالإضافة الى عبدالعالي فاتح
فكان الهدف من ذلك إدماج هؤلاء الشباب وهذا ما يحققه هذا العرض حيث سيحتفظ مستقبلا ببعض الوجوه التي أبدعت ويفسح المجال لأخرى إيمانا منه بضرورة إعطاء الفرصة لمجموعة من الشباب الصاعد.
وفي نفس السياق أعلن رشيد العلالي عن بداية تلقي الطلبات من أجل المشركة في عرض رشيد كوميدي شو لإتاحت الفرصة للعديد من المواهب الشابة التي لم تجد الفرصة للظهو أمام الجمهور بالرغم القدرات الكبيرة التي يتمتعون بها في مجال الكوميديا

وجوابا عن سؤال حول المشاريع المستقبلية أجاب رشيد العلالي :” هناك مشاريع مهمة وفي مقدمتها القيام بجولة فنية لهذا العرض عبر ربوع المملكة من طنجة الى الكويرة لكي لا يبقى العرض محصورا بين الرباط والدار البيضاء فقط ويكون التواصل مع الجمهور الواسع “.
هذا وقد لقي عرض “رشيد كوميدي ” استحسان الجمهور ونجاحا كبيرا ظهر من خلال تجاوب الجمهور الحاضر مع فقرات العرض بشكل ملفت للنظر

أضف تعليقك

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

تعليقات

0