جثة متحللة لشخص مسن تستنفر سلطات طنجة

عثرت اجهزة السلطات المحلية بطنجة؛ مساء الاربعاء؛ على جثة متحللة تعود لشخص مسن؛ يرجح انه توفي داخل منزله في حي بنديبان.

واستنادا الى المعلومات الواردة من محيط مكان الواقعة؛ فإن الأمر يتعلق بجثة شخص يتجاوز الستين من العمر؛ كانت في مرحلة متقدمة من التحلل؛ عند انتشارها من قبل رجال الوقاية المدنية.

وجاء العثور على جثة الهالك الذي يقطن وحيدا؛ بعد أن لاحظ جيرانه اختفاءه عن الأنظار لعدة ايام بعدما كان دائم الظهور باب منزله؛ قبل أن يتحسس بعض الاشخاص انبعاث رائحة كريهة من نفس المسكن.

ومباشرة فور تلقيها إخبارية بالموضوع ، انتقلت عناصر السلطة المحلية التابعة للملحقة الادراية 22 والعناصر الامنية التابعة للدائرة السادسة وعناصر الوقاية المدنية لعين المكان، حيث و بناءا على تعليمات من النيابة العامة تم اقتحام الشقة التي بدأت تنبعث منها رائحة نتنة ليتم اكتشاف الجثة و هي في بداية التحلل.

وقد تم نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بمستشفى الدوق دو طوفار بالمدينة ، فيما تم فتح تحقيق مباشر تحت إشراف النيابة العامة المختصة لمعرفة سبب هذه الواقعة.

 

أضف تعليقك

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

تعليقات

0