جثة بدون ملامح لضحية “قارب الحريك” بأكلو

أمينة المستاري

ما يزال بحر بومنصور يلفظ من حين لآخر جثث غرقة القارب الذي انقلب بعرض البحر بأكلو، حيث أفادت مصادر للجريدة 24 ، أن السلطات بالمنطقة عثرت على جثة ثالثة صباح اليوم في نفس المكان الذي عثر فيه على الجثتين السابقتين، يتراوح عمرها بين 19 و23 سنة، بدون ملامح يبلغ طول الضحية ما بين 1,70 و 1,80 متر،  بعد أن ظلت أياما في المياه.

ومن المرتقب أن يتم إجراء تحليل  الحمض النووي للجثة للتعرف على هوية الضحية، علما أن التحيل الذي أجري للجثتين السابقتين مكن من التعرف على هويتهما، ويتعلق الأمر بابراش رشيد، وكرطوط محمد المتحدرين قيد حياتهما من حي تدارت بآنزا.

المصدر

أضف تعليقك

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

تعليقات

0