اليماني: مع انخفاض أسعار المحروقات عالميا يجب ألا يتعدى سعر الغازوال 12.9 درهم والبنزين 12.32 درهم


أكد الحسين اليماني، الكاتب العام للنقابة الوطنية للبترول والغاز العضو في الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، أن سعر الغازوال يجب ألا يتعدى 12.9 درهم وثمن لتر البنزين 12.32 درهم ، ابتداء من الساعة الصفر ليوم 16 دجنبر 2022.

وأوضح اليماني أن هذا يأتي بناءا على تراجع متوسط سعر طن الغازوال في السوق العالمية لأقل من 920 دولار أمريكي (10.6 درهم مغربي) ومتوسط سعر طن البنزين لأقل من 770 دولار أمريكي، خلال النصف الأول من شهر دجنبر 2022، وكذلك بالاعتماد على تركبة الاثمان التي كان معمول بها قبل تحرير الأسعار في نهاية 2015 وسحب المحروقات من قائمة المواد المنظمة أسعارها.
واعتبر اليماني في تصريح لموقع “الأول”، بأنه بعد الفرحة الكبيرة التي عاشها المغاربة بفضل القتالية والوطنية العالية للمنتخب الوطني لكرة القدم، يجب على الحكومة أن تتحرك لتحد من إنهاك القدرة الشرائية للمغاربة والعمل على كبح جماح الأسعار الملتهبة في المحروقات وفي المواد الأساسية والتي كان اخرها الحليب.
وتسائل اليماني قائلا “متى ستفهم الحكومة بأن الحد من أسعار المحروقات التي تفوق طاقة كل المغاربة، تتطلب اولا العودة لتنظيم أسعار المحروقات، وثانيا الرجوع لتكرير البترول من طرف الدولة المغربية في شركة سامير؟”.
وختم قائلا: “وهل الحكومة المغربية لا يهمها الهدر المستمر للثروة الوطنية بشركة سامير ولا يعنيها الحرص على استرجاع ملايير الدراهم من المال العام العالقة في مديونية شركة سامير والتي لا يمكن ضمانها إلا باستمرار شركة سامير كمحطة لتكرير البترول وليس لتفكيك الأصول وتغيير النشاط للتخزين خارج المناقصة أو تحلية المياه أو السيناريوهات المبهمة الموعود بها من طرف وزيرة الانتقال الطاقي!”.

التعليقات على اليماني: مع انخفاض أسعار المحروقات عالميا يجب ألا يتعدى سعر الغازوال 12.9 درهم والبنزين 12.32 درهم مغلقة



Source link

أضف تعليقك

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

تعليقات

0