المنتدى الأول حول المقاولة الاجتماعية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بالمغرب

ينظم المجلس الثقافي البريطاني، بتعاون مع البنك الدولي، المنتدى الأول حول المقاولة الاجتماعية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وذلك يومي 17 و18 مارس 2016 بالرباط.

يعتبر هذا المنتدى الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ويهدف إلى إرساء الحوار حول الطاقات التي تملكها المقاولات الاجتماعية في المنطقة والتي تعتبر محركا لخلق فرص الشغل ولتحقيق النمو الاقتصادي وكذا لتحديد الممارسات الجيدة والسياسات التي يجب اعتمادها من أجل تحسين قطاع المقاولات الاجتماعية في المنطقة.

يهدف المنتدى إلى إرساء الحوار حول قضايا رئيسية، أهمها تمويل المقاولات الاجتماعية وتقنين القطاع والآليات التي من شأنها ضمان نجاح المقاولين الاجتماعيين، ودور القطاع العمومي والخاص والمؤسسات الدولية في تطوير القطاع في الإقليم.

وسيشهد المنتدى حضور ممثلي حكومات بلدان منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا (مصر، الأردن، الجزائر، تونس…) إلى جانب خبراء وممثلين كبار عن المؤسسات الواهبة والمنظمات الدولية والمقاولات الاجتماعية والمؤسسات المالية الخاصة وممثلين عن المجتمع المدني، وذلك بغية تشارك تجاربهم والبحث عن فرص للتعاون في المستقبل.

في هذا الصدد، يقول السيد جون ميتشل، مدير المجلس الثقافي البريطاني: ” يهدف هذا المنتدى إلى تسليط الضوء على المقاولة الاجتماعية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وتمكين أصحاب القرارات والمقاولين الاجتماعيين من أن يتدارسوا مع نظرائهم على الصعيد العالمي إيجابيات تطوير قطاع المقاولات العامة في المنطقة. ويرتكز البرنامج العام للمقاولة الاجتماعية، الذي أطلقة المجلس الثقافي البريطاني، على خبرة المملكة المتحدة ويتم تنفيذه في 24 بلدا في أربع قارات. ونهدف إلى دعم تطوير المقاولات الاجتماعية والاستثمار الاجتماعي في المملكة المتحدة كما في دول أخرى وتشارك أفضل الممارسات المعمول بها وخلق فرص تعاون بين البلدان.

وسيشمل البرنامج مجموعة من العروض ودراسات حالة يقدمها كل من: فاطمة مروان، وزيرة الصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني ونزار بركة، رئيس لمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي ووزير المالية سابقا، دان غريغوري، مدير مؤسسة Social Enterprise UK، دييغو أنجيل أوردينولا، اقتصادي كبير بالبنك الدولي، وجون مارك بوريلو، رئيس المجموعة الفرنسية SOS، والدكتورة إيمان بيبارس، المديرة الإقليمية لمؤسسة أشوكا-العالم العربي، إلى جانب مجموعة من المؤتمرين الوطنيين والدوليين.

سيتم أيضا عرض ومناقشة أول تقرير إقليمي من نوعه حول المقاولة الاجتماعية ” Think Global, Trade Social”، طلبه المجلس الثقافي البريطاني وعملت على تحريره مؤسسة Social Enterprise UK

أضف تعليقك

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

تعليقات

0