الفيفا تجمد عقوبة إيقاف صفقات برشلونة

أ ف ب

علقت الجامعة الدولية لكرة القدم اليوم الاربعاء الحظر المفروص على برشلونة الاسباني بحرمانه من اجراء انتقالات في الموسم المقبل لمخالفته لوائح متعلقة بانتقال لاعبين تحت السن القانونية.

وذكرت الجامعة الدولية “فيفا”على موقعها الرسمي اليوم الاربعاء ان برشلونة “تقدم بطعن لدى لجنة الإستئناف في فيفا للإستئناف ضد العقوبات التي فرضتها عليه لجنته التأديبية لارتكابه انتهاكات لنظام الإنتقالات الدولية وتسجيل لاعبين تقل أعمارهم عن 18 سنة. كما طلب النادي منح صفة أثر معلق للطعن الذي تقدم به”.

وتابعت الجامعة الدولية: “في هذا الصدد, أخذ رئيس لجنة الإستئناف لاري موسيندن, في الإعتبار العقوبات المفروضة على النادي وما تنطوي عليه القضية من تعقيدات وموعد انطلاق مرحلة التسجيل المقبلة – 1 يوليو 2014 – إدراكا منه أن لجنة الإستئناف ليس باستطاعتها اتخاذ قرار بشأن القضية الرئيسية في وقت مبكر بما فيه الكفاية لكي يتم البت في أي طعن قد يرفعه النادي ضد قرارها إلى محكمة التحكيم الرياضي قبل انطلاق مرحلة التسجيل المقبلة… وبناء عليه, قرر رئيس لجنة الإستئناف منح صفة أثر معلق للطعن الذي تقدم به النادي”.

وختم الاتحاد الدولي “في ضوء ما سبق, فإن رئيس لجنة الإستئناف يؤكد مراعاة إجراءات الإستئناف المناسبة والكافية, بما من شأنه أن يحترم كل حقوق النادي”.

وكان رئيس برشلونة جوزيب ماريا بارتوميو اشار في فترة سابقة ان ناديه هو ضحية “لظلم خطير” وينوي الاستمرار في عملية الانتقالات رغم عقوبة الاتحاد الدولي”برنامجنا سيبقى كما هو تماما, ونحن على وشك التوقيع مع حارس مرمى”.

وتابع “اننا مستاؤون. نحن ضحية ظلم كبير. لدينا اثباتات واشارات تحملنا على الاعتقاد بان هناك من يتربص بنا شرا”.

وقرر منع النادي الكاتالوني من اجراء انتقالات في صيف 2014 ومطلع ,2015 وفرض غرامة مالية عليه مقدرها 450 الف فرنك سويسري (حوالي 500 الف دولار), ومبلغ 500 الف فرنك فرنسي على الاتحاد الاسباني لمخالفته اللوائح ايضا.

لكن فيفا منح برشلونة فترة 90 يوما لتسوية وضع اللاعبين العشرة, فيما قرر النادي الاسباني استئناف العقوبة.

واشار فيفا الى وجود مخالفات خطيرة على اثر التحقيقات التي اجراها على بعض الحالات المتعلقة بلاعبين تحت السن سجلوا في قيود برشلونة رسميا وخاضوا مسابقات رسمية في صفوفه بين عامي 2009 و2013.

وبحسب القوانين, لا يسمح باتمام اي عملية انتقال للاعب تحت الثامنة عشرة من عمره الا في ثلاث حالات معينة يمكن ان يحصل فيها بعض الاستثناءات.

واعترفت لجنة التأديب التابعة لفيفا بانه “اذا كانت عمليات الانتقالات الدولية قد تصب في مصلحة المسيرة الرياضية لبعض اللاعبين الشبان, فانها في المقابل قد تصب ايضا في غير صالحهم”, مضيفة الى ان “مهمة حماية اللاعبين الشبان يجب ان تتطغى على المصالح الرياضية البحتة”. 

ويعتبر القرار ضربة قاضية لبرشلونة الذي لن يتمكن من التعاقد مع اي لاعب في فترة الانتقالات الصيفية التي تغلق في 31 غشت ,2014 وفترة الانتقالات الشتوية على مدار يناير ,2015 علما بانه في حاجة ماسة الى قلب دفاع باعتزال قائده الحالي كارليس بويول في نهاية الموسم الحالي, والى حارس مرمى بعد اصابة حارسه الاساسي فيكتور فالديس وغيابه عن الملاعب لسبعة اشهر ورحيله عن النادي في نهاية الموسم الحالي.

ويرسم القرار ايضا علامة استفهام حول قدرة برشلونة على اتمام صفقتي حارس المرمى الالماني مارك اندريه تير شتيغن وصانع الالعاب الكرواتي الشاب الن هاليلوفيتش (17 عاما) اللذين وقعا عقدا مبدئيا مع الفريق الكاتالوني في الاشهر الاخيرة.

أضف تعليقك

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

تعليقات

0