الدوزي يخطف قلوب المغاربة خلال سنة 2015

سامية البقالي

الفنان العالمي الدوزي اجمل شخصية 2015 إنسان رائع مهما غنى، دائما يبقى مميزا بأدائه وباسلوبه و تعامله بين الناس كاريزما لا تتكرّر أبدا كما أنه صوته لا يشبه احدا و له لون خاص به في الغناء مند بدايته ، ولهذا أصبح الفنان العالمي الدوزي ليس من السهل لقاؤه وإن صودف والتقيته تشعر الحقيقة أنك أمام نجم النجوم حضوره وصوته يأخذانك إلى عالم فني نظيف لا شوائب فيه نادراً ما تراه لا يأتي على سيرة أحد من الفنانين، فهو دافئ اللسان لا يدخل نفسه في المتاهات ، فالغناء يأخذانه إلى عالم خاص به. فإنه شخصية قوية و جميلة وعلى الجانب الشخصى فهو إنسان خجول ومهذب جدا لا يمكن أن يكون اسمه اسما آخر غير ملك الإحساس و امير الأناقة و الأخلاق، قيل الكثير عنه وعن صوته وسال من الحبر ما يمكن أن يقع فى مجلدات كبيرة لذا لم يعد هناك من كلام جديد أو ما يضاف ليقال فى هذا الصوت الذى امتلئ ناصية الغناء اكتر من عشرين عاما وأعطى مثالا حيا وقيمة لشكل الأغنية المغربية
وميز هذه الحنجرة أولا لتصل إلى أرواح الناس و استغنى عن كل شيء لكي يرضي جمهوره، من صعب للفنان أن يجمع كل الثمار في سلة واحدة فايستحق أن يحتل مكاناً مميزاً فى القلوب والوجدان العربية.. فإنه ملك الإحساس الوحيد فى عالم الغناء.. وتفرد بمكانة لم يصل إليها غيره فى عصر الغناء المعاصر.. النجح الدوزي أن يكون مطرباً بدارجة امتياز ونجح أكثر فى الحفاظ على تقدمه الدائم.. لم يتراجع يوماً عن مكانته ولم يتراجع الجمهور عن حبه واحترام فنه

أضف تعليقك

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

تعليقات

0