الامير علي بن الحسين قادر وجاهز لقيادة الفيفا

قال نائب رئيس اتحاد كرة القدم صلاح صبرة ان سمو الامير علي بن الحسين جاهز لرئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” بعد اعلان الرئيس الحالي جوزيف بلاتر استقالته مساء اليوم الثلاثاء، بسبب فضائح الفساد التي اصابت الاتحاد الدولي.
وقال صبرة في تصريح لوكالة الانباء الاردنية (بترا) ان سقوط راس الفساد في الفيفا ممثلا ببلاتر ما هو الا تأكيد على رؤية سمو الامير علي الثاقبة الذي اشار الى ضرورة اجتثاث الفساد للارتقاء بكرة القدم العالمية.
واضاف: سمو الامير وخلال ترشحه لرئاسة الفيفا اشار الى وجود فساد كبير في اروقة الاتحاد ويجب محاربته وهو ما تجلى اليوم باستقالة بلاتر بسبب فضائح الفساد.
وكشف صبرة عن البدء في استفسارات قانونية لمعرفة امكانية تولي سمو الامير علي رئاسة الاتحاد الدولي على اعتبار ان بلاتر انسحب من سباق الانتخابات التي جرت الجمعة الماضي وبالتالي احقية سموه في اعتلاء الرئاسة.
وجدد صبرة حديثه بالاشارة الى قدرة وجاهزية سمو الامير علي على رئاسة الفيفا في ظل خبرة سموه واحترامه الكبير بين اوساط الكرة العالمية وهو ما اكدته الايام الماضية.
وكان بلاتر قد اعلن في مؤتمر صحفي عقد اليوم في زيورخ عن استقالته، داعيا الجمعية العمومية لانتخاب خليفة له، فيما تولى رئيس الاتحاد الافريقي لكرة القدم عيسى حياتو مهمة رئاسة الفيفا مؤقتا.

أضف تعليقك

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

تعليقات

0