اقتياد أحد المشتبه بهم في مقتل السائحتين إلى منزله بمراكش (صورة)

 علمت ” الجريدة24″ أن المصالح الأمنية قامت صباح اليوم الجمعة باقتياد أحد المتورطين  في جريمة قتل السائحتين الأجنبيتين بمنطقة شمهروش باقليم الحوز،  إلى منزله  الكائن  بمدينة مراكش.

وكشف مصدر الجريدة أن تم نقل  المتورط في جريمة  القتل البشعة التي  اهتزت على وقعها مدينة مراكش قصد تفتيش بيته ودلهم على خيوط الجرائم  التي  كانوا يستعدون لاقترافها، قبل  مقتل السائحتين الإسكندنافيتين اللتين تم فصل رأسيهما  بعد موالاتهم لتنظيم داعش الإرهابي.

و كانت الضحيتين “لويزا فيسترغر يسبرسن”، طالبة دنماركية (24 عاما)، وصديقتها النروجية “مارين أولاند” (28 عاما)، قد توجهتا معا لقضاء عطلة لمدة شهر في المغرب،قبل أن يعثر على جثتيهما صباح  يوم الإثنين الماضي في موقع نصبتا فيه خيمتهما للمبيت على بعد ساعتين مشيا من قرية إمليل في طريقهما إلى جبل توبقال.

المصدر

أضف تعليقك

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

تعليقات

0