افتتاح السنة القضائية 2022 بالدائرة القضائية لمحكمة الاستئناف بالحسيمة

انعقدت، اليوم الثلاثاء بمحكمة الاستئناف بالحسيمة، الجلسة الرسمية لافتتاح السنة القضائية 2022 بالدائرة القضائية لهذه المحكمة.

واستحضر الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف بالحسيمة، الزبير العباسي، بالمناسبة، المجهودات الجبارة المنجزة والنتائج الايجابية التي حققتها محاكم الدائرة الاستئنافية للحسيمة خلال السنة المنصرمة، مبرزا المجهودات التي تم بذلها من طرف مكونات الجهاز القضائي في تصريف وتدبير الشأن القضائي للسير قدما نحو تحقيق النجاعة القضائية.

وسجل أن المجهودات التي بذلتها كل مكونات الدائرة الاستئنافية بالحسيمة أثمرت نتائج جيدة على مستوى النشاط القضائي لهذه الدائرة القضائية، حيث بلغ عدد القضايا المسجلة بهذه الدائرة خلال سنة 2021، 36063 قضية، بينما لم تسجل خلال سنة 2020 سوى 22413 قضية بمعدل زيادة قدره 60.70 في المائة، مشيرا إلى أنه بإضافة المخلف من سنة 2020 الذي هـو 6784 قضية يكون المجموع الرائج هو 42847 قضية.

وتابع المسؤول القضائي أن عدد القضايا المحكومة خلال سنة 2021 بلغ 37937 قضية، بينما لم يتجاوز مجموع القضايا المحكومة خلال سنة 2020 20051 قضية، وبذلك يكون مجموع القضايا المحكومة خلال سنة 2021 قد ارتفع بنسبة89.20 في المائة مقارنة بالسنة التي قبلها، وتكون بذلك نسبة القضايا المحكومة من المسجلة قد بلغت 105.19 في المائة، بينما بلغت نسبة القضايا المحكومة من الرائجة 88.54 في المائة.

بخصوص التنفيذ الزجري، سجل السيد العباسي أنه تم على صعيد مجموع الدائرة القضائية التاعبة لهذه المحكمة استخلاص ما يفوق 4.52 مليون درهم خلال سنة 2021، بنسبة زيادة وصلت إلى34.10 في المائة المقارنة مع مجموع المبالغ المحصلة خلال سنة 2020، والتي لم تتعد 3.37 مليون درهم.

من جهة أخرى، استعرض المسؤول القضائي مجموعة من الاجتهادات القضائية الصادرة عن هذه المحكمة خلال سنة 2021، وكذا التي تم تأييدها من طرف محكمة النقض خلال نفس السنة.

من جهته، اعتبر الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالحسيمة، مصطفى يرتاوي، أن انعقاد الجلسة الرسمية لافتتاح السنة القضائية 2022 يأتي في سياق تطبعه مجموعة من التحولات العميقة التي تعرفها السلطة القضائية بالمملكة، والتي تعرف تنزيل مجموعة من الأوراش والإصلاحات الكبرى.

وتابع المسؤول القضائي أنه رغم تأثير جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19) على سير العدالة عموما، فإن الجهود المبذولة من طرف الدائرة القضائية لمحكمة الاستئناف بالحسيمة مكنت من تحقيق نتائج مرضية تتمثل بالخصوص في تسجيل مختلف محاكم الدائرة القضائية ما مجموعه 5849 شكاية رائجة، أنجز منها 4822 شكاية، فيما بلغ مجموع المحاضر الرائجة بمختلف محاكم الدائرة 33063 محضرا، أنجز منها 32225 محضرا، أي بنسبة إنجاز بلغت 46ر97 في المائة.

وأضاف السيد يرتاوي أن مجموع الأشخاص المقدمين أمام النيابة العامة بهذه الدائرة القضائية بلغ 3245 شخصا، اعتقل منهم 568 شخصا، يتوزعون على 230 شخصا بمحكمة الاستئناف بالحسمية، و2050 شخصا بالمحكمة الابتدائية بالحسيمة، و865 شخصا بالمحكمة الابتدائية بتارجيست.

وتابع المسؤول القضائي أن مجموع شكايات العنف ضد النساء الرائجة بمختلف محاكم الدائرة القضائية بلغ خلال السنة المنصرمة ما مجموعه 661 شكاية، أنجز منها 588 شكاية، بينما سجلت 93 شكاية عنف ضد الأطفال أنجزت منها 82 شكاية، فيما توجد الشكايات المتبقية في طور الإنجاز.

في سياق متصل، سجل يرتاوي أن النيابة العامة لدى محكمة الاستئناف بالحسيمة عملت على تسطير برنامج عمل يقوم على محاربة ظاهرة الجريمة، وتفعيل آلية الحكامة في التدبير القضائي وتفعيل آلية النجاعة القضائية، والانفتاح والتواصل مع مساعدي القضاء وتعزيز التعاون مع هيئة المحامين ومواصلة التعاون مع المؤسسات الجامعية، والهيئات الحقوقية والإعلامية.

وقد جرت هذه الجلسة بحضور ممثلي المجلس الأعلى للسلطة القضائية، عبد اللطيف الشنتوف ومحمد ناصر، وممثل رئاسة النيابة العامة سمير الستاوي، والكاتب العام لعمالة إقليم الحسيمة محمد بدراوي ومدير الموارد البشرية بوزارة العدل محمد اليونسي، ورئيس المجلس العلمي المحلي للحسمية، وعدد من المسؤولين القضائيين والمدنيين والعسكريين.

أضف تعليقك

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

تعليقات

0