أبرز ما جاء في الصحف المغربية الصادرة يوم الأربعاء 9 أبريل 2014


صحيفة أخبار اليوم المغربية

أدرجت ضمن موادها أن المغرب سيستقبل ابتداء من الشهر القادم مجموعة من المسؤولين الأمميين للتحقيق في استقلال القضاة والمحامين وحرية التدين والعقيدة.. مضيفة أن المغرب يجري حاليا مشاورات للإتفاق مع المقرر الخاص المعني بحالات الإعدام خارج نطاق القضاء، وأنه يجري الاتفاق على تحديد موعد لزيارته للمغرب إما نهاية 2014 أو مطلع 2015. صحيفة أخباراليوم تطرقت أيضا لمعارضة كل من محمد حصاد، وزير الداخلية، وعبد اللطيف لوديي، الوزير المنتدب في إدارة الدفاع الوطني، وإدريس الضحاك، الأمين العام للحكومة، لقانون الحق في المعلومة التي قدم نسختها محمد مبديع، وزير الوظيفة العمومية وتحديث الإدارة، وذلك لعدم عنايتها بالمعلومات الأمنية والدفاعية رغم أن مشروع مبديع جعلها مستثناة ومحصنة ضد أي ولوج من طرف المواطنين كما ينص على ذلك الفصل 27 من الدستور. مضيفة أن الوزراء طالبوا رئيس الحكومة،عبد الإله بنكيران، بتأجيل المصادقة على المشروع وتشكيل لجنة وزارية تحت إشرافه شخصيا لسد الثغرات في مجال الحصول على المعلومات الأمنية والدفاعية.

صحيفة الصباح

أفادت أن جهات أجنبية توصلت بتقرير شامل عن الحوار الوطني الذي تشرف عليه الوزارة المكلفة بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، وذلك قبل الكشف رسميا عن توصياته التي سترفع إلى الحكومة.. مضيفة أن منظمة بريطانية حظيت بسبق الاطلاع عن تفاصيل التقرير النهائي وتوصياته في حين ما زالت وزارة الشوباني لم تكشف للرأي العام الوطني إلا عن خلاصات أولية لنتائج الحوار الوطني، وأن الوثائق المسربة لم تتضمن منهجية العمل فقط بل كشفت عن جزء كبير من التوصيات التي ينتظر أن تقدمها اللجنة الوطنية للحوار الوطني حول المجتمع المدني في مناظرة ختامية قبل رفع التوصيات إلى الحكومة وتعميمها على الرأي العام.
وفي سياق آخر نشرت الصحيفة ذاتها أن مقاولة متخصصة في البناء اختفى مسيرها ومعاونوه مباشرة بعد تسلم مبالغ مالية من مقاولات والتملص من إنجاز الصفقات والعقود. مضيفة أن مجموعة من الشركات المعروفة على الصعيد الوطني ومؤسسات عمومية وقعت ضحية صاحب المقاولة بمراكش، الذي يعمد إلى جلب معدات البناء وينتظر تسلم الدفعات المالية الأولى قبل الاختفاء وسحب معداته.

صحيفة المساء

قالت إن ما تعرض له صلاح الدين مزوار في مطار شارل دغول الباريسي يتحمله هو وحده إذ أن المطار الفرنسي كان من المفترض أن يكون فقط محطة عبور “ترانزيت” بين مطار لاهاي ومطار العاصمة الرباط، وهذا لا يجعل من الوارد أن يخضع للإجراءات الأمنية والتفتيش في هذه المنطقة ، لكنه اختار أن يغادر منطقة العبور إلى المنطقة المشتركة ليحتسي فنجان قهوة مع صديق ضرب له موعد هناك عبر الهاتف. مشيرة إلى أن مزوار حين أراد الالتحاق بمنطة الإركاب أخطأ الممر المفترض أن يسلكه والمخصص للدبلوماسيين إذ سلك ممرا عاديا، وهو ما يعني خضوعه لتفتيش عناصر الشرطة الخاصة المكلفة بأمن المطار وبالتالي لم يكن جواز سفره الدبلوماسي ليعفيه مما تعرض له.
ذات اليومية أوردت أن عبد الحنين بنعلو المدير السابق لمكتب المطارات طلب، خلال كلمته أمام المحكمة، تمتيعه بالسراح المؤقت الذي تقدم به دفاعه معتبرا أن هذا الأمر خطوة من شأنها أن تساعده على جلب وثائق مهمة من شأنها أن تساعده على جلب وثائق مهمة تثبت براءته من التهم المنسوبة إليه وتوضح حسب قوله الوقائع المسجلة بتقارير الافتحاصات حول الاختلالات التي طالت صفقات المكتب الوطني للمطارات خلال المدة التي تولى فيها إدارة المكتب.
وفي خبر آخر كتبت صحيفة المساء أن والي أمن البيضاء، عبد اللطيف مؤدب، عاد لمزاولة مهامه من جديد ، مساء الإثنين، بعد الغضبة الملكية التي أبعدته عن ولاية أمن البيضاء لثلاثة أيام، وذلك بعد التحريات التي قامت بها المديرية العامة للأمن الوطني التي أكدت عدم مسؤولية عن الأخطاء الأمنية التي وقعت خلال الزيارة الملكية الأخيرة لمدينة الدار البيضاء.

صحيفة الأحداث المغربية

كتبت أن عبد الحنين بنعلو، المدير العام السابق للمكتب الوطني للمطارات، فجر مفاجأة من العيار الثقيل، خلال الاستماع إلى إفادته، مساء أول أمس، أمام رئيس غرفة الجنايات الاستئنافية بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، وذلك خلال أولى جلسات مناقشة الملف، الذي أدين فيه ابتدائيا بالسجن خمس سنوات نافذة، بعد مؤاخذته بتهم تبديد واختلاس أموال عمومية.
وقال بنعلو إن موافقة هيئة الحكم على طلب تمتيعه بالسراح المؤقت، خطوة من شأنها، أن تساعده عاى جلب وثائق مهمة من أرشيف وزارة المالية، تثبت براءته من التهم المنسوبة إليه.
وتناولت الصفحة الأولى للجريدة مواضيع أخرى “تعليمات ملكية تستنفر المسؤولين لمواجهة ’’التشرميل’’ وتوفير الأمن”، و”نورالدين الصايل يغادر المركز السينمائي المغربي”، و”اعتقال 13 مشجعا عسكريا هاجموا حافلة فريق الجيش الملكي”، و”500 جمعية نسائية في مسيرة احتجاجية الأحد المقبل”، و”غلاب يربك توافقات الأغلبية ويترشح لرئاسة مجلس النواب”.

صحيفة الخبر

نشرت أن مصطفى الرميد، وزير العدل والحريات، استعان بـ 415 فردا من القوات المساعدة لحفظ الأمن والنظام بمختلف محاكم المغرب ، حيث سيتم توزيعهم وفق رؤية تحددها وزارة العدل، وذلك للمساهمة في مهمة حفظ الأمن والنظام العموميين داخل المحاكم إلى جانب قوات الأمن الأخرى، انسجاما مع ما تنص عليه مقتضيات الظهير الشريف بمثابة قانون الصادر في أبريل 1976 المتعلق بالتنظيم العام للقوات المساعدة.
من جهة أخرى نقلت ذات الصحيفة أن الزبدة تسببت في تسمم 12 شخصا بالدار البيضاء مما استدعى نقلهم على وجه السرعة إلى قسم المستعجلات.

صحيفة الأخبار

أفادت أن القيادة العليا للدرك الملكي أجرت عدة تغييرات في صفوف مسؤولين دركيين بجهة الغرب والذين تم تنقيلهم في إطار عقوبات تأديبية صدرت في حقهم إثر تقارير أعدتها لجان تفتيش سبق أن زارت العديد من سريات الدرك الملكي بمناطق مختلفة بجهة الغرب اشراردة بني احسن.

أضف تعليقك

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

تعليقات

0