عاجل:هذا ما وقع بجامعة تطوان بعد فضيحة “الجنس مقابل النقط” لأستاذ الرياضيات

توعد طلبة كلية العلوم عبد الملك السعدي، بالخروج للإحتجاج إن رفضت الوزراء الوصية فتح تحقيق جاد ومسؤول ومستعجل في فضيحة المحادثات الجنسية بين أستاذ وطالبات بكلية يرغبن في نقط عالية مقابل الجنس .

وحسب بيان موج للرأي العام، أعلن طلبة كلية العلوم، عن “تفاجئهم بتاريخ 27 أبريل 2017 بتسريب صور محادثات “ع، أ” أستاذ مادة “Algèbre” بالكلية على صفحات موقع التواصل الاجتماعي “الفايسبوك” والتي تضمنت محادثات مع بعض “الطالبات” بغية إقامة علاقات جنسية والاستعداد لها مقابل نقطة عالية تتراوح بين 16 و18 وهو ما يضرب في مبدأ تكافؤ الفرص، وأخلاقيات الحرم الجامعي، سمعة الكلية، وصولا إلى الضرب في مصداقية التعليم العالي بصفة عامة والشواهد الجامعية بصفة خاصة”.

وأضاف الطلبة في البلاغ، “أنه بناءًا على هذا قررنا خوض مجموعة من الأشكال النضالية من داخل الكلية (حلقيات، مسيرات، توضيحات…) نعلن من خلالها للرأي العام المحلي والوطني، تنديدنا واستنكارنا لهذه الواقعة، ورفضنا المطلق لاستغلال أي طرف منصبه الإداري والأكاديمي لأغراض شخصية أو جنسية مع مطالبتنا بفتح تحقيق جاد، مسؤول ومستعجل في الفضيحة”.

هذا، وخلفت الواقعة ردود فعل قوية وغاضبة داخل جامعة عبد المالك السعدي، حيث أضحت سمعة الطلبة والشواهد في الحضيض، خاصة وإنتشار أخبار جديدة عن وجود العديد من المحادثات في ذات الصلة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com